الموقع الإستراتيجي لدولة الإمارات العربية المتحدة

تحتل إمارة أبوظبي موقعاً مركزياً يربط بين آسيا وأوروبا، ما يجعل منها نقطة ربط مهمة للعالم، ولتكون بوابة إلى الاقتصادات الأسرع نمواً في العالم.

إن الموقع المتميز الذي تحظى به إمارة أبوظبي، وسهولة الوصول إليها، يجعلان منها مركزاً استثمارياً جذاباً، ليس هذا فحسب، بل إنها المكان الذي ستجد فيه البنية التحتية والشركاء والعملاء المناسبين، وتحظى بالدعم من بيئة مبتكرة ومجموعة واسعة من خدمات الدعم لمؤسستك.

لقد تمكنت أبوظبي من تحقيق التطور المتواصل على مر السنين، وتنطلق اليوم من أسس قوية لدعم خططك الاستثمارية بما في ذلك:

اقتصاد قوي ومستقر

  • بلغ الناتج المحلي الإجمالي 249 مليار دولار في 2019
  • يعتبر اقتصاد الإمارات واحداً من أفضل 29 اقتصاداً على مستوى العالم
  • تسهم إمارة أبوظبي بنسبة 60% في الناتج المحلي الإجمالي للدولة
  • الاستحواذ على أكبر حصة من الاستثمار الأجنبي المباشر في الشرق الأوسط

بنية تحتية راسخة

  • الوصول إلى 80% من العالم خلال 8 ساعات طيران
  • المرتبة الأولى عالمياً من حيث ربط 100% من المنازل بشبكة الألياف البصرية
  • ثاني أذكى مدينة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من حيث تطوير المدينة الذكية
  • المرتبة 12 عالمياً من حيث جودة البنية التحتية

بيئة أعمال مُمكّنة

  • الملكية الأجنبية الكلية بنسبة 100%
  • 13 اتفاقية تجارة حرة إماراتية في إطار دول مجلس التعاون الخليجي
  • 88 اتفاقية استثمار ثنائية مع الدولة

منظومة مبتكرة

  • 5 مناطق حرة متخصصة للشركات والمؤسسات الناشئة
  • 16 جامعة بحثية
  • قوى عاملة متعددة الجنسيات متعلمة بنسبة 93.4%
  • تعدد مصادر التمويل والمسرعات للشركات الصغيرة والمتوسطة

سوق أبوظبي العالمي

  • المنطقة الحرة، حيث يقع مقر تعزيز
  • الوضوح القانوني بسبب التطبيق المباشر للقانون العام الإنجليزي
  • الاختصاص المستقل مع القوانين المدنية والتجارية الخاصة
  • محاكم سوق أبوظبي العالمي المستقلة

جودة حياة ممتازة

  • المرتبة الأولى كأسعد مدينة عربية
  • المرتبة 15 كأفضل مدينة للوافدين
  • المرتبة الأولى كأكثر المدن أماناً في العالم